عرض مشاركة واحدة
  #259  
قديم 04-17-2019, 06:36 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 6,986
افتراضي


.... إن كثيراً من الناس اليوم يحصلون الشهاداة الجامعية والشهادات العالية بدون أن يتصلوا شخصيًّا مع الأساتذة والمعلمين الذين يدرسون علمهم، كل ما في الأمر في نهاية الدراسة التي هي سنتين أو ثلاثة أو أربعة يجرون لهم امتحاناً؛ فمن نجح أعطوه شهادة وإلا سقط، كيف كانت دراسة هذا الإنسان؟ كانت دراسته شخصية؛ وأخيراً - والحديث يطول - ما المانع أن يكون الله عز وجل يفتح على بعض الناس بعد أن أخذوا الوسائل العلمية من دراسة اللغة العربية وعلم أصول الحديث والفقه أن يفتح ربنا عز وجل عليه وأن يجعله خيراً من المشايخ الذين هو درس عليهم، وبخاصة أنا في بعض الكتب التي يتداولها الناس اليوم يتحدث فيها المؤلف عن ناس صالحين أميين لا يقرأون ولا يكتبون ومع ذلك كان العلماء والفقهاء والمثقفين بمختلف الوسائل العلمية كانوا يأتون إليهم ويتلقون العلم منهم؛ من أين جاءه العلم؟ فتح رباني يقولون، طيب إذا كان ربنا عز وجل يفتح على إنسان وهو أمِّي، ألا يفتح على إنسان أخذ بوسائل العلم في حدود الإمكان؟ بلى، وما ذلك على الله بعزيز.

# من رد العلامة الألباني على من قال: ((لا تأخذوا العلم عن الكتب ولكن عن العلماء وإن أخذ العلم عن الكتب بدعة))!
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس