أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
4848 80494

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > المنبر الإسلامي العام > مقالات فضيلة الشيخ علي الحلبي -حفظه الله-

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #21  
قديم 08-09-2014, 12:59 PM
محمد عياد محمد عياد غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: عمان - الأردن
المشاركات: 354
افتراضي أحسن الله إليكم شيخنا ..


أحسن الله إليكم شيخنا ..
وفقكم الله لكل خير علماً وعملاً سنةً وإحلاصاً

اللهم - يا ذا الجلال والإكرام - انصرهم - في غزةَ - على اليهود الملاعين..
وكن لهم - يا مولانا -نِعمَ الناصر والمُعين ..

آمين .. آمين

__________________

قال تعالى:"وَلا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ۚ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَن فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ " فصلت 34

مذكرا نفسي بما رواه الخطيب البغدادي في "موضح أوهام الجمع والتفريق" ( 1 / 7 ) وابن عساكر في "تاريخ دمشق" (67 / 113) عن أبي عمرو بن العلاء - شيخ القراء والعربية - : "مَا نَحْنُ فيمن مَضَى إلاّ كبَقْلٍ في أُصولِ نَخْلٍ طُوالٍ".
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 08-10-2014, 03:02 PM
خثيرمبارك خثيرمبارك غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,019
افتراضي

جزاكم الله خيرا شيخنا الحبيب ونفع بكم ، مقال في الصميم .
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 08-10-2014, 05:29 PM
فادي أبوسعده النابلسي فادي أبوسعده النابلسي غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Mar 2014
الدولة: الأردن
المشاركات: 61
افتراضي

كلام علمي متزن..
وهذا ما عهدناه عنكم شيخنا..
بوركتم وبورك في علمكم وعملكم..
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 08-14-2014, 06:19 PM
ابو ادم ابو ادم غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
الدولة: رام الله -فلسطين
المشاركات: 525
افتراضي

ما شاء الله على حسن البيان, بارك الله فيكم شيخنا ورفع قدركم في الدارين
__________________
[SIZE="5"]من روائع أقوال العلامة المحدث علي الحلبي :
(( يا إِخواني! إذا دَخَلْنا في العِلمِ؛ فَلْنَعرِف أدَبَ العِلم، وأدبَ أهلِ العِلمِ، وأخلاقَ أهلِ العِلم؛ حتى نَكونَ على سَوِيَّةٍ مِن أمرِنا، وعَلى بيِّنةٍ مِن شأنِنا.
أمَّا أنْ نأخُذَ مِن هُنا شيئًا، ومِن هُنا شيئًا، ومِن هُنا شيئًا، ثم نظنُّ أنَّنا أصبَحنا طَلبةَ عِلمٍ -دُونَما أدَبٍ، ودونَما التَّخلُّقِ بِأخلاقِ أهلِ العِلمِ-؛ فَلا و(ألفُ) لا )).

[من "اللقاء الرابع" في غرفة القرآن الكريم، الدقيقة: (47:45)].[/SIZE]
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 08-15-2014, 05:29 AM
الغريب الغريب غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 91
افتراضي

جزى الله شيخنا الحبيب على ما سطر فهو كلام علمي مؤصل وفيه نفس شيخنا قدس الله روحه و أعلى منزلته شيخنا الألباني رحمه الله
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 08-27-2014, 03:48 PM
أبو عبيدة يوسف أبو عبيدة يوسف غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 1,343
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوالأشبال الجنيدي الأثري مشاهدة المشاركة
كلام متكامل لم يترك شيئا إلا وبين ما فيه و وأظهر خوافيه ..
جزاك الله خيرا شيخنا على هذا التأصيل المتين , والتنزيل الأمين ...
يظهر شيخنا كعادته عالما متميزا صاحب علم بالشرع وإدراك للواقع , حريصا على الأمة ,ووحدتها .
حفظكم الله شيخنا وبارك في علمكم وجهودكم .
صدقت وأبررت ولا نزيد على ذلك حفظك الله
__________________
قال الإمام ابن القيم رحمه الله تعالى :
" إذا أصبح العبدُ وأمسى - وليس همُّهُ إلاّ اللهَ وحدَه - تحمَّلَ اللهُ سبحانه حوائجَه كلَّها ، وحَمَلَ عنه كلَّ ما أهمَّهُ ، وفرَّغَ قلبَه لمحبّتِهِ ، ولسانهِ لذكرِهِ ، وجوارحَهُ لطاعتِهِ ، وإنْ أَصبحَ وأَمسى - والدُّنيا همُّهُ - حمَّلَه اللهُ همومَها وغمومَها وأَنكادَها ، ووكلَه إِلى نفسِهِ ، فشغلَ قلبَه عن محبَّتِهِ بمحبّةِ الخلقِ ، ولسانَه عن ذكرِهِ بذكرِهم ، وجوارحَه عن طاعتِهِ بخدمتِهم وأَشغالِهم ، فهو يكدحُ كدحَ الوحشِ في خدمةِ غيرِهِ ، كالكيرِ ينفخُ بطنَه ويعصرُ أَضلاعَه في نفعِ غيرِهِ !
فكلُّ مَنْ أَعرضَ عن عبوديّةِ اللهِ وطاعتِهِ ومحبّتِهِ بُلِيَ بعبوديّةِ المخلوقِ ومحبّتِهِ وخدمتِه ، قال تعالى : { ومنْ يَعْشُ عن ذِكْرِ الرَّحمنِ نُقَيِّضْ له شيطاناً فهو له قرين } [الزخرف :36 ] "
فوائد الفوائد ( ص 310 )
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 08-28-2014, 01:54 PM
أبو مالك الرملاوي أبو مالك الرملاوي غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 20
افتراضي

جزاكم الله خيرًا فضيلة الشيخ .. كفيت ووفيت بمقال علميٍّ رصين؛ مُدعم بالأدلة والنًّقول .
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 08-28-2014, 02:00 PM
رضوان بن غلاب أبوسارية رضوان بن غلاب أبوسارية غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: الجزائر.العاصمة.الأبيار
المشاركات: 2,895
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله


اقتباس:
* ونحذّر – كذلك-: من تحكيم العواطف- في النازلة المزلزلة- بحيث يُعمينا ذلك عن ضوابط الشرع الحكيم ، وأصوله ؛ وبخاصة في التعامل مع حكّام الجَور..فلا نطيعهم في معصية-ابتداءً -،ولا نكفّرهم ،ولا نخرج عليهم،ولا نثوّر ضدّهم..
فكم من الشعوب-اليوم-وقد جُرِّب بها..فرأت وعاينت!-رأت أنها بالاستقرار والأمن:تحيا..وتطمئن..وبفقدهما:تذوب وتضمحلّ !!!!

* ونحذّر-أيضاً- مِن أن يكون اختلافُ بعض الآراء في أوضاع هذه الحرب- ومجرياتها- سبباً في التطاعن والتطاحن بين المسلمين- عامة-،وأهل السُّنَّةِ-خاصة-؛ مما لا يُفرح إلا الشيطان ، وجندَه الطَّغام- من إنس أو جانّ -!!
* ونحذِّر -سواءً بسواءٍ- من أن يؤدّي هذا الاختلافُ- أو بعضٌ منه- إلى بَذْرِ الفُرقة والتشتيت بين علماء الأمة وأبنائهم ، وتلاميذهم – لا في محض المخالفة لهم ؛ فالأمرُ بِذا سهلٌ لمن هو له أهلٌ-؛ولكن : في الطعن ، والجرأة ، والافتئات ، والانحياز إلى الـ(أنا) وغرورها القتّال.
* ونحذّر-بعد هذا-كلِّه- من مخالفة الحكمة في البيان- والتي هي : وضعُ الشيء في موضعه- ﴿يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُوا الْأَلْبَابِ﴾!
فكم أساء البعضُ إلى دعوة الكتاب والسُّنَّة- مشوِّهين صورتَها في أذهان كثيرٍ من العامة والخاصة-: بسبب إبداء رأيٍ يخالفونهم به، أو إبانةِ موقفٍ لم يوافقوهم عليه ؛ دون التأمّل في عواقبه ونتائجه ومآلاته ؛ «وكم مِن مريدٍ للخير لن يصيبَه»-كما قال الصحابيُّ الجليلُ ابن مسعود-.
ومنه : قولُه-رضي الله عنه-:«مَا أَنْتَ بِمُحَدِّثٍ قَوْمًا حَدِيثًا لَا تَبْلُغُهُ عُقُولُهُمْ، إِلَّا كَانَ لِبَعْضِهِمْ فِتْنَةً».
ومنه : قولُ الخليفة الراشد عَلِيِّ بن أبي طالب-رضي الله عنه-:«حَدِّثُوا النَّاسَ، بِمَا يَعْرِفُونَ أَتُحِبُّونَ أَنْ يُكَذَّبَ، اللهُ وَرَسُولُهُ».
ويجمعُ صفوةَ ذلك-كلِّه-قولُ الإمام أبي إسحاق الشاطبي-رحمه الله-:
«النَّظَرُ فِي مَآلَاتِ الْأَفْعَالِ مُعْتَبَرٌ مَقْصُودٌ – شَرْعًا- كَانَتِ الْأَفْعَالُ مُوَافِقَةً أَوْ مُخَالِفَةً-.
وَذَلِكَ أَنَّ الْمُجْتَهِدَ لَا يَحْكُمُ عَلَى فِعْلٍ مِنَ الْأَفْعَالِ الصَّادِرَةِ عَنِ الْمُكَلَّفِينَ بِالْإِقْدَامِ أَوْ بِالْإِحْجَامِ إِلَّا بَعْدَ نَظَرِهِ إِلَى مَا يَؤُولُ إِلَيْهِ ذَلِكَ الْفِعْلُ...».
وكذا قولُه-رحمه الله-:
«فَإِذَا نَظَرَ الْمُتَسَبِّبُ إِلَى مَآلَاتِ الْأَسْبَابِ؛ فَرُبَّمَا كَانَ بَاعِثًا لَهُ عَلَى التَّحَرُّزِ مِنْ أَمْثَالِ هَذِهِ الْأَشْيَاءِ؛ إِذْ يَبْدُو لَهُ -يَوْمَ الدِّينِ- مِنْ ذَلِكَ- مَا لَمْ يَكُنْ يَحْتَسِبُ- والعياذُ بالله-».
وهو تأصيلٌ جامعٌ يجبُ أن يتأمَّلَهُ الجميعُ – ناقداً ومنتقِداً-؛ففيه فقهٌ عالٍ بديع .


جزاك الله خيرا شيخنا أبا الحارث ونفع بك ..

محبك أبوسارية
__________________
((وَمِنَ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّا نَصَارَى أَخَذْنَا مِيثَاقَهُمْ فَنَسُواْ حَظّاً مِّمَّا ذُكِّرُواْ بِهِ فَأَغْرَيْنَا بَيْنَهُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاء إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ وَسَوْفَ يُنَبِّئُهُمُ اللّهُ بِمَا كَانُواْ يَصْنَعُونَ ))
عن إبراهيم النخعي قوله هذه الأهواء المختلفة والتباغض فهو الإِغراء ..
قال قتادة إن القوم لما تركوا كتاب الله وعصوا رسله وضيّعوا فرائضه وعطّلوا حدوده ألقى بينهم العدواة والبغضاء إلى يوم القيامة بأعمالهم أعمال السوء ولو أخذ القوم كتاب الله وأمره ما افترقوا.
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 08-29-2014, 03:08 PM
عمربن محمد بدير عمربن محمد بدير غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: الجزائر
المشاركات: 12,021
Lightbulb

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمربن محمدالبومرداسي مشاهدة المشاركة
عندي إشكال شيخنا حول كلامكم عن التهدئة ـ وحقيقتها وواقعها عند يهــود ـ و ما حول تلك الأيّام التي زادت الآلام ..
فطلب الهدنة شيخنا (الأوّل ) أليس تقديره تكتيك حربيّ (يهودي غدّار)...

يرجع تقدير هذا الأمر لقادة الميدان ،في أغلب الأحيان ـ فليس كل طلب للصلح أو الهدنة أو التهدئة يكون (إنهم لا أيمان لهم) ...
وواقع تلك التهدئات المتكرّرات ونقضها لدليل واضح فاضح لمكر يهود (ومكر أولئك هو يبور )..

أما هذه التهدئة الأخيرة ؛فكانت على كره و إكراه ..ذلاّ وهوانا زادهم الله خزيا و ذلا ...وضرب عليهم المسكنة...

أقول هذا : لأني رأيت بعضا ممن تهلّل وجهه ـ لظنّه موافقة هذا الكلام ما رآه من قبل ـ ...
فالمحافظة على الأرواح في تهدئة خاسرة ـ قد تزيد من الخسائر فيما بعد إذا علمنا تغلغل جواسيسهم ـ و تحرّك بوارجهم البرية ،.......وغير ذلك..
فالحرب لا تخضع للقواعد العلمية دائما فقد تخضع للقواعد الحربية(الحرب خدعة)...والله أعلم
.................................................. .....................................
__________________
قال ابن تيمية:"و أما قول القائل ؛إنه يجب على [العامة] تقليد فلان أو فلان'فهذا لا يقوله [مسلم]#الفتاوى22_/249
قال شيخ الإسلام في أمراض القلوب وشفاؤها (ص: 21) :
(وَالْمَقْصُود أَن الْحَسَد مرض من أمراض النَّفس وَهُوَ مرض غَالب فَلَا يخلص مِنْهُ إِلَّا الْقَلِيل من النَّاس وَلِهَذَا يُقَال مَا خلا جَسَد من حسد لَكِن اللَّئِيم يبديه والكريم يخفيه).
رد مع اقتباس
  #30  
قديم 08-30-2014, 08:59 PM
الخالدي الخالدي غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2014
المشاركات: 3
افتراضي

الحمد لله على كل حال..
رد مع اقتباس
إضافة رد
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:50 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.