أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
20155 25092

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > المنبر الإسلامي العام > مقالات فضيلة الشيخ علي الحلبي -حفظه الله-

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #21  
قديم 11-07-2014, 07:47 PM
محمد سعيد السلفي محمد سعيد السلفي غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Oct 2014
المشاركات: 7
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أحمد عمر الكنزي مشاهدة المشاركة
جزاكُم اللهُ خيراً أُستاذَنا ..
وبارَكَ فيكم ..

وأُبشِّرُكم .. أنَّ جُهودَكم ، وجُهودَ أبنائكم ؛
لم تَذهبْ أدراجَ الرياحِ ..
بل أثمرتْ تراجُعاتٍ .. وتراجُعاتٍ
مِمَنْ انتهَجَ منهجَ الغلوِّ المسخِ المُشوَّهِ
والمُشَوِّهِ لدعْوتِنا المُبارَكةِ ..

أمَّا (إسكاتُ) المُصِرّينَ على هذا الطريقِ الوبيلِ ،
و(فِرارُهم) من النِّقاشِ العلميِّ ،
و(توَلِّيهم) من دُفوعاتِ أهلِ الحقِّ ؛
فعنِ البحرِ .. حدِّثْ ولا حرجَ
حتّى صارَ موْضِعَ تنَدُّرٍ ..من العُقلاءِ

وكلُّ يومٍ يمرُّ .. يزدادُ خُفوتُ منهجِ الغلوِّ
ويظهرُ اضطرابُ أهلِه ..
ويتضِحُ تناقُضُ أصحابِهِ

فلكُم -ولإخوانِنا في المنتدى- ؛
الشُّكرُ - بعد شكرِ اللهِ تعالى- ..

وفقكُم اللهُ وسددَكم




11111111111
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 11-07-2014, 09:20 PM
عثمان الجزائري عثمان الجزائري غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2013
الدولة: الجزائر
المشاركات: 330
افتراضي

لك الله يا حلبي ياحبيب يا نبيل
والله صدقت فقد عاينا القواعد التي اتهموك بها..وافترَوْا عليك فيها..وبدّعوك بسببها : هي اليومَ مخرُجُهم الأوحد ولله الحمد
بينما أكثرُ ما عندهم هو النقيض والمناقَضة
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 11-08-2014, 12:10 AM
عمربن محمد بدير عمربن محمد بدير غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: الجزائر
المشاركات: 12,021
افتراضي

قال العلامة الشيخ بكر أبو زيد رحمه الله في كتابه "تصنيف الناس بين الظن واليقين" (14):
"وفي عصرنا الحاضر يأخذ الدور في هذه الفتنة دورته في مسلاخ من المنتسبين إلى السنة متلفعين بمرط ينسبونه إلى السلفية - ظلما لها - فنصبوا أنفسهم لرمي الدعاة بالتهمالفاجرة ، المبنية على الحجج الواهية ، واشتغلوا بضلالة التصنيف .وهذا بلاء عريض ، وفتنة مضلة في تقليص ظل الدين ، وتشتيت جماعته ، وزرع البغضاء بينهم ، وإسقاط حملته من أعين الرعية، وما هنالك من العناد ، وجحد الحق تارة ، ورده أخرى .
صدق الأئمة الهداة : إن رمي العلماء بالنقائص ، وتصنيفهم البائس من البينات ، فتح باب الزندقة"انتهى.
وقال أيضا في المصدر نفسه ص 20:
"لكن بلية لا لعاً لها ، وفتنة وقى الله شرها حين سرت في عصرنا - ظاهرة الشغب هذه إلى من شاء الله من المنتسبين إلى السنة , ودعوى نصرتها ، فاتخذوا (( التصنيف بالتجريح )) دينا وديدناً ، فصاروا إلباً على أقرانهم من أهل السنة ، وحربا على رؤوسهم ، وعظمائهم ، يلحقونهم الأوصاف المرذولة ، و ينبزونهم بالألقاب المستشنعة المهزولة ، حتى بلغت بهم الحال أن فاهوا بقولتهم عن إخوانهم في الاعتقاد ، والسنة ، والأثر: ( هم أضر من اليهود والنصارى ) و ( فلان زنديق )؟؟"انتهى.

وقال أيضا في المصدر نفسه ص 15:
"ومن آحادها السخيفة التي يأتمرون ويتلقون عليها للتصنيف:
* فلان يترحم على فلان ، وهو من الفرقة الفلانية ؟
فانظر كيف يتحجرون رحمة الله ، ويقعون في أقوام لعلهم قد حطوا رحالهم في الجنة ، إضافة إلى التصنيف بالإثم .
* إنه يذكر فلانا بالدرس ، وينقل عنه : والذي تحرر لي أن العلماء لا ينقلون عن أهل الأهواء المغلظة ، والبدع الكبرى - المكفرة - ، ولا عن صاحب هوى أو بدعة في بدعته ، ولا متظاهر ببدعة متسافه بها ، داعية إليها .وما دون ذلك ينقلون عنهم على الجادة أي : سبيل الاعتبار ، كالشأن في سياق الشواهد والمتابعات في المرويات .
* ومن مستندات (( المنشقين )) الجراحين : تتبع العثرات ، وتلمس الزلات ، والهفوات . فيجرح بالخطأ ، ويتبع العالم بالزلة ، ولا تغفر له هفوة . وهذا منهج مرد . فمن ذا الذي سلم من الخطأ - غير أنبياء الله ورسله - ، وكم لبعض المشاهير من العلماء من زلات ، لكنها مغتفرة بجانب ما هم عليه ما هم عليه من الحق والهدى والخير الكثير :
من الذي ما ساء قط ومن له الحسنى فقط
ولو أخذ كل إنسان بهذا لما بقي معنا أحد ، ولصرنا مثل دودة القز ، تطوي نفسها بنفسها حتى تموت "انتهى.
وقال أيضا رحمه الله في المصدر نفسه ص45:
"- وإن سألت عن الموقف الشرعي من انشقاق هؤلاء بظاهرة التجريح ، فأقول :
أ - احذر هذا الانشقاق لا تقع في مثله مع " المنشقين الجراحين " المبذرين للوقت والجهد والنشاط في قيل وقال ، وكثرة السؤال عن " تصنيف
العباد "، وذلك فيما انشقوا فيه، فهو ذنب تلبسوا به ، وبلوى وقعوا فيها ، وادع لهم بالعافية.
ب - إذا بُليت بالذين يأتون في مجالسهم هذا المنكر " تصنيف الناس بغير حق " واللهث وراءه ، فبادر بإنفاذ أمر الله في مثل من قال الله فيهم :
(( وإذا رأيت الذين يخوضون في آياتنا فأعرض عنهم حتى يخوضوا في حديثٍ غيره وإما ينسينك الشيطان فلا تقعد بعد الذكرى مع القوم الظالمين ))[ الأنعام : 68 ]"انتهى .
__________________
قال ابن تيمية:"و أما قول القائل ؛إنه يجب على [العامة] تقليد فلان أو فلان'فهذا لا يقوله [مسلم]#الفتاوى22_/249
قال شيخ الإسلام في أمراض القلوب وشفاؤها (ص: 21) :
(وَالْمَقْصُود أَن الْحَسَد مرض من أمراض النَّفس وَهُوَ مرض غَالب فَلَا يخلص مِنْهُ إِلَّا الْقَلِيل من النَّاس وَلِهَذَا يُقَال مَا خلا جَسَد من حسد لَكِن اللَّئِيم يبديه والكريم يخفيه).
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 11-08-2014, 02:28 AM
ابو يزن طارق عبدالله ابو يزن طارق عبدالله غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Oct 2014
المشاركات: 5
افتراضي

لله درك ياشيخ ... كلام يكتب بماء العيون ....

كان شيخ الإسلام إبن تيمية رحمه الله يفتي بنجاسة المائع إذا وقعت فيه نجاسة ( الفأرة الميتة مثلا ) كما ذهب اليه بعض الائمة رحمهم الله بعد ان صح لديهم حديث أبي داود:
(إن كان جامدا فألقوها وما حولها وكلوا سمنكم وإن كان مائعا فلا تقربوه) ...
فلما تبين له أن قوله فيه: (وإن كان مائعا فلا تقربوه) ضعيف ...
رجع عنه إلى القول: بعدم التفريق بين المائع والجامد وأن العبرة في كل ذلك إنما هو التغير ...
فقال في فتوى له:
(وهذا هو الذي تبين لنا ولغيرنا ونحن جازمون بأن هذه الزيادة ليست من كلام النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم َ فلذلك رجعنا عن الإفتاء بها بعد أن كنا نفتي بها أولا فـإن الرجوع إلى الحق خير من التمادي في الباطل) ...
(مجموع الفتاوى 21 / 515 - 516) .. ( وانظر (المسائل الماردينية) لشيخ الإسلام ابن تيمية تحقيق زهير الشاويش ص 27 طبع المكتب الإسلامي ) ....

فمتى يرجع هؤلاء عن الباطل الذي هم فيه كما رجع سلفنا الصالح ؟؟؟
__________________
من حكم الامام العثيمين رحمة الله عليه :
(إقبل الحق و لو من الشيطان)
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 11-08-2014, 09:23 AM
محمد سعيد السلفي محمد سعيد السلفي غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Oct 2014
المشاركات: 7
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمربن محمد بدير مشاهدة المشاركة
قال العلامة الشيخ بكر أبو زيد رحمه الله في كتابه "تصنيف الناس بين الظن واليقين" (14):
"وفي عصرنا الحاضر يأخذ الدور في هذه الفتنة دورته في مسلاخ من المنتسبين إلى السنة متلفعين بمرط ينسبونه إلى السلفية - ظلما لها - فنصبوا أنفسهم لرمي الدعاة بالتهمالفاجرة ، المبنية على الحجج الواهية ، واشتغلوا بضلالة التصنيف .وهذا بلاء عريض ، وفتنة مضلة في تقليص ظل الدين ، وتشتيت جماعته ، وزرع البغضاء بينهم ، وإسقاط حملته من أعين الرعية، وما هنالك من العناد ، وجحد الحق تارة ، ورده أخرى .
صدق الأئمة الهداة : إن رمي العلماء بالنقائص ، وتصنيفهم البائس من البينات ، فتح باب الزندقة"انتهى.
وقال أيضا في المصدر نفسه ص 20:
"لكن بلية لا لعاً لها ، وفتنة وقى الله شرها حين سرت في عصرنا - ظاهرة الشغب هذه إلى من شاء الله من المنتسبين إلى السنة , ودعوى نصرتها ، فاتخذوا (( التصنيف بالتجريح )) دينا وديدناً ، فصاروا إلباً على أقرانهم من أهل السنة ، وحربا على رؤوسهم ، وعظمائهم ، يلحقونهم الأوصاف المرذولة ، و ينبزونهم بالألقاب المستشنعة المهزولة ، حتى بلغت بهم الحال أن فاهوا بقولتهم عن إخوانهم في الاعتقاد ، والسنة ، والأثر: ( هم أضر من اليهود والنصارى ) و ( فلان زنديق )؟؟"انتهى.

وقال أيضا في المصدر نفسه ص 15:
"ومن آحادها السخيفة التي يأتمرون ويتلقون عليها للتصنيف:
* فلان يترحم على فلان ، وهو من الفرقة الفلانية ؟
فانظر كيف يتحجرون رحمة الله ، ويقعون في أقوام لعلهم قد حطوا رحالهم في الجنة ، إضافة إلى التصنيف بالإثم .
* إنه يذكر فلانا بالدرس ، وينقل عنه : والذي تحرر لي أن العلماء لا ينقلون عن أهل الأهواء المغلظة ، والبدع الكبرى - المكفرة - ، ولا عن صاحب هوى أو بدعة في بدعته ، ولا متظاهر ببدعة متسافه بها ، داعية إليها .وما دون ذلك ينقلون عنهم على الجادة أي : سبيل الاعتبار ، كالشأن في سياق الشواهد والمتابعات في المرويات .
* ومن مستندات (( المنشقين )) الجراحين : تتبع العثرات ، وتلمس الزلات ، والهفوات . فيجرح بالخطأ ، ويتبع العالم بالزلة ، ولا تغفر له هفوة . وهذا منهج مرد . فمن ذا الذي سلم من الخطأ - غير أنبياء الله ورسله - ، وكم لبعض المشاهير من العلماء من زلات ، لكنها مغتفرة بجانب ما هم عليه ما هم عليه من الحق والهدى والخير الكثير :
من الذي ما ساء قط ومن له الحسنى فقط
ولو أخذ كل إنسان بهذا لما بقي معنا أحد ، ولصرنا مثل دودة القز ، تطوي نفسها بنفسها حتى تموت "انتهى.
وقال أيضا رحمه الله في المصدر نفسه ص45:
"- وإن سألت عن الموقف الشرعي من انشقاق هؤلاء بظاهرة التجريح ، فأقول :
أ - احذر هذا الانشقاق لا تقع في مثله مع " المنشقين الجراحين " المبذرين للوقت والجهد والنشاط في قيل وقال ، وكثرة السؤال عن " تصنيف
العباد "، وذلك فيما انشقوا فيه، فهو ذنب تلبسوا به ، وبلوى وقعوا فيها ، وادع لهم بالعافية.
ب - إذا بُليت بالذين يأتون في مجالسهم هذا المنكر " تصنيف الناس بغير حق " واللهث وراءه ، فبادر بإنفاذ أمر الله في مثل من قال الله فيهم :
(( وإذا رأيت الذين يخوضون في آياتنا فأعرض عنهم حتى يخوضوا في حديثٍ غيره وإما ينسينك الشيطان فلا تقعد بعد الذكرى مع القوم الظالمين ))[ الأنعام : 68 ]"انتهى .

رحم الله الشيخ بكر أو زيد فقد كان خبيراً بحالهم فلم يقل فيهم إلا الحق ، هداهم الله للحق.


شكراٍ لك .
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 11-11-2014, 05:23 PM
عبد العزيز الحويلق عبد العزيز الحويلق غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Dec 2013
المشاركات: 94
افتراضي

بارك الله فيك ياشيخ علي دائما الإنصاف منهجك...ومع هذا قال الله تعالى((ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ))
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 11-13-2014, 07:11 PM
حسونة العنابي حسونة العنابي غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
الدولة: الجزائر
المشاركات: 49
افتراضي

بارك الله فيك شيخنا الفاضل
__________________
رحم الله امرءا أقبل على شأنه
وقصر من لسانه ، وأقبل على تلاوة قرآنه ، وبكى على زمانه ، وأدمن النظر في الصحيحين ، وعبد الله قبل أن يبغته الأجل
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 11-14-2014, 05:38 AM
صلاح الدين الكردي صلاح الدين الكردي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: كردستان العراق
المشاركات: 749
افتراضي

(والقواعد التي اتهمونا بها..وافترَوْا علينا فيها..وبدّعونا بسببها : هي -اليومَ-مخرُجُهم الأوحد-ولله الحمد-؛لأنها قواعد العلم..والعدل..والرحمة..
بينما أكثرُ ما عندهم(!)هو النقيض –والمناقَضة!- لهذه الأسس الحكيمة-ولله الحمد والمِنّة-)
صدقت شيخنا .. فجزاك الله خيرا وبارك فيك ..
__________________
عَنْ أَبِي أُمَامَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «أَنَا زَعِيمٌ بِبَيْتٍ فِي رَبَضِ الْجَنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ الْمِرَاءَ وَإِنْ كَانَ مُحِقًّا، وَبِبَيْتٍ فِي وَسَطِ الْجَنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ الْكَذِبَ وَإِنْ كَانَ مَازِحًا ، وَبِبَيْتٍ فِي أَعْلَى الْجَنَّةِ لِمَنْ حَسَّنَ خُلُقَهُ»
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 11-15-2014, 01:16 AM
ابو اميمة محمد74 ابو اميمة محمد74 غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: المغرب
المشاركات: 13,282
افتراضي

بارك الله فيكم شيخنا الفاضل
خطاب من القلب إلى القلب
__________________
زيارة موقعي منابر المنهج السلفي
http://www.almahdara.com/ar/aboomayma/
رد مع اقتباس
إضافة رد
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:34 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.