أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
36017 34395

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > منبر الأسئلة والأجوبة لفضيلة الشيخ علي بن حسن الحلبي-حفظه الله-.

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-29-2011, 06:45 PM
رائدحسني عبدالله رائدحسني عبدالله غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 371
افتراضي (فتاوى كل السلفيين) ؛ يجيب عنها : فضيلة الشيخ علي الحلبي


كل يوم ثلاثة أسئلة
يجيب عنها فضيلة الشيخ علي الحلبي (فتاوى كل السلفيين)

الإخوة الأحبة في منتديات كل السلفيين:

أحببت أن تعم الفائدة للجميع بأن يقوم فضيلة الشيخ علي الحلبي مشكوراً بالإجابة عن ثلاثة أسئلة يومياً من سؤالات أعضاء هذا المنتدى المبارك -إن شاء الله-.

وبهذا نكون قد ضاعفنا النفع لنا ، وسهّلنا الأمر على شيخنا ، وعليه فالإخوة الأفاضل المستفتون

يطرحون هنا استفتاءاتهم (العامة) التي يظنون أنها قد تنفع غيرهم كما تنفعهم.
وأما الأسئلة (الخاصة) ؛ فتوَجَّه إلى الشيخ عبر البريد الخاص .

وستكون أجوبة الشيخ -هنا- مختصرة ؛ فلا نريد أن نرهقه إلا إذا احتاج الأمر لتفصيل وهو -حفظه الله- أدرى بذلك.

ونرجو مِنَ الإخوة إن رأوا أن عدد الأسئلة في اليوم الواحد وصل إلى ثلاثة؛ فلْيؤجِّلوا استفتاءهم إلى يوم

آخر.
وأحياناً قد تتراكم الأسئلة إذا كان كل يوم يُكتَب أكثر من ثلاثة دون قصد من الأعضاء؛ فيُرجى الصبر إن تأخّرت الأجوبة.

ملاحظة: الباب مفتوح للأخوات أيضاً، لأن الموضوع سيكون عبارة عن سؤال وجواب، وليس مناقشات -أو نحو ذلك-.

ونرجو من الأعضاء الذين تمت الإجابة عن أسئلتهم عدم إثقال الموضوع بمشاركات الشكر والثناء وما شابه ذلك

نفعَ اللهُ الجميع وجزاهم خيراً..
__________________
[SIZE="5"][COLOR="Blue"]((إن هذه الفتن والأهواءقدفضحت خلقا كثيرآ, وكشفت أستارهم عن أصول قبيحة,فإنَ أصون الناس لنفسه؛ أحفظهم للسانه,وأشغلهم بدينه,وأتركهم لمالايعنيه))[/COLOR][/SIZE] ( الإبانه الكبرى) لابن بطه (2-596)
  #2  
قديم 12-31-2011, 10:33 AM
علي بن حسن الحلبي علي بن حسن الحلبي غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 2,676
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو انس العراقي مشاهدة المشاركة
8) ماذا نفعل نحن السلفية في العراق في وسط هذه الفتن وخصوصا من توسع الشيعة وهيمنتهم على البلد ؟
8-
أعظم ما تواجهون به الشيعة : الانشغال بالدعوة إلى التوحيد والسنة
إضافة إلى البُعد عن الخلاف الجاري بينكم ، وحله بالطرق الشرعية ؛ بعيدا عن التبديع والإسقاط و و و و و ...!
و
الرفق الرفق.....
  #3  
قديم 12-31-2011, 10:43 AM
علي بن حسن الحلبي علي بن حسن الحلبي غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 2,676
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تميم مشاهدة المشاركة
9) ماصحة القول المنسوب للإمام النسائي {لايترك الرجل عندي حتى يجمع على تركه} أو مثل هذا الكلام، وإن صح فما مقصوده؟ وهل يمكن تطبيقه في وقتنا هذا؟
9-
قال الحافظ ابن حجر في "النكت على ابن الصلاح" (1/482):
« وما حكاه ابن الصلاح عن الباوردي أن النسائي يخرج أحاديث من لم يجمع على تركه فإنما أراد بذلك إجماعاً خاصاً، وذلك أن كل طبقة من نقاد الرجال لا تخلو من متشدد ومتوسط، فمن الأُولى شعبة وسفيان الثوري، وشعبة أشد منه؛ ومن الثانية يحيى القطان وعبد الرحمن بن مهدي، ويحيى أشد من عبد الرحمن؛ ومن الثالثة يحيى بن معين وأحمد، ويحيى أشد من أحمد؛ ومن الرابعة أبو حاتم والبخاري، وأبو حاتم أشد من البخاري، وقال النسائي: (لا يترك الرجل عندي حتى يجتمع الجميع على تركه)؛ فأما إذا وثقه ابن مهدي وضعفه يحيى القطان مثلاً فإنه لا يترك لما عرف من تشديد يحيى ومن هو مثله في النقد.
وإذا تقرر ذلك ظهر أن الذي يتبادر إلى الذهن من أن مذهب النسائي في الرجال مذهب متسع ليس كذلك، فكم من رجل أخرج له أبو داود والترمذي تجنب النسائي إخراج حديثه، كالرجال الذين ذكرنا قَبْلُ أن أبا داود يخرج أحاديثهم وأمثال من ذكرنا، بل تجنب النسائي إخراج حديث جماعة من رجال الصحيحين».

ثم إني أقول:
نعم ؛ يمكن الاستدلال بكلامه- رحمه الله -اليوم- ؛ ضبطا للأقوال الغالية والمتساهلة في آنٍ -معاً-.
  #4  
قديم 01-02-2012, 07:35 AM
علي بن حسن الحلبي علي بن حسن الحلبي غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 2,676
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد غدير مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
13) شيخنا ـ حفظكم الله ـ لماذا إلى الآن لم تُجمع فتاوى الإمام الألباني ـ رحمه الله ـ ؟ وهل سترى النور قريبا؟
13-
نرجو ذلك
وعسى أن يكون قريبا
والمرجو من الإخوة مراسلة أو الاتصال بـ (مكتبة المعارف)-في الرياض-...
فعندها الخبر اليقين...
بوركتم
  #5  
قديم 01-02-2012, 07:41 AM
علي بن حسن الحلبي علي بن حسن الحلبي غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 2,676
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد غدير مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
14) ما هو ردكم على من يقول: بأن الأحاديث الآمرة بإعفاء اللحية، المراد منها إعفاؤها عن الحلق، فلو قصَّرَ لحيته لعُدَّ معفيا للحيته، ولَعُدَّ ممتثلاً للأمر، ويُعضّد ذلك فعل ابن عمر ـ رضي الله عنه ـ مع أنه راوي الحديث؟
14-
يبطل ذلك أمور ؛ أهمها:
1-المعنى اللغوي ؛ فـ(الإعفاء): ترك الشيء على حاله.
2- فهم السلف -عموما-وتطبيقهم.
3-فعل ابن عمر يؤكد المعنى اللغوي ؛ فلم يمتنع عن (الحلق)-كما ادُّعي-، بل أعفاها ، و(وفرها)-كما ورد في بعض النصوص-..
  #6  
قديم 01-02-2012, 08:10 AM
علي بن حسن الحلبي علي بن حسن الحلبي غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 2,676
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوليلى السلفي الأثري مشاهدة المشاركة
15) حديث: "عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي تمسكوا بها" ؛ هل المفهوم أنه إذا اجتمع الخلفاء الراشدين تكون سنة يعض عليها بالنواجذ أم كأفراد الخلفاء الراشدين؟ مثال: ورد عن علي رضي الله عنه أنه صلى صلاة الخسوف في كل ركعة ثلاث ركوعات ؛ فهل هذه الصفة تعتبر من سنة الخلفاء الراشدين؟ وجزاك الله خيرا
15-
أرجح الأقوال : أن إجماعهم -الأربعة-رضي الله عنهم- حجة...
وأما انفراد بعضهم بقول-رضي الله عنهم-؛ فيجري عليه أحكام الاجتهاد المعروفة -وفاقا وخلافا-بحسب عموم الأدلة ..و..و...
  #7  
قديم 01-03-2012, 01:31 PM
علي بن حسن الحلبي علي بن حسن الحلبي غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 2,676
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبـو الوليد الزمخشري مشاهدة المشاركة
16) السلام عليكم شيخنا أبا الحارث : هل يصح إسقاط أحاديث رسول الله صلى الله عليه و سلم في اعتزال الفتن والعبادة في الفتن كهجرة إليه إلخ... عل واقعنا الحالي ؟ وما هو الضابط في المسألة؟
16-
نعم ؛ لا شك ولا ريب
ولكن: يجب النظر إلى المصلحة والمفسدة الناشئة عن هذا الاعتزال
فليس الناس -جميعا- في هذا سواءً
  #8  
قديم 01-03-2012, 02:01 PM
علي بن حسن الحلبي علي بن حسن الحلبي غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 2,676
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو الحارث العبادي مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
17) ما هو الضابط في أفعال الرسول هل فعلها توافقا أم عادة أم عبادة؟
17-
رأيت كلاماً مطولاً لشيخنا الإمام الألباني-رحمه الله- في هذه المسألة..
أنقل أكثره-لأهميته-؛ قال:
(يخطئ اشد الخطأ بعض الجهله الذين لا يفرقون بين سنه العاده وبين سنه العباده
وسنه العباده لا تقبل الزياده يقول صلى الله عليه وسلم: كل بدعه ضلاله وكل ضلاله في النار
سنه العاده تقبل الزياده وتقبل النقص وتقبل كل شيء لانها عاده لا يوجد في تعبد

وأضرب لكم مثالاً من سنن العادة
دخل مكة وله اربع ضفائر هذه سنه العرب وما زالت توجد في بعض الشباب من البدو فأنت حر فيها ان رأيتها مناسبه فعلتها وان ما رأيتها مناسبه ما تفعلها ولا تخالف بذلك سنه الرسول صلى الله عليه وسلم
لماذا؟
لانها سنه عاده وليست سنة عباده
هذا التفريق من تمام فهم الدين والفقه حيث يجهله كثير من المتعلمين وهم ليسوا علماء

والسؤال الآن:
كيف نفرق بين افعال الرسول صلى الله عليه وسلم هذه عباده وهذه عاده اي ما هو الضابط في التفريق بين افعال الرسول صلى الله عليه وسلم
والضبط يحتاج الى شيء من العلم بالنسبه للذي يريد أن يفرق بين سنه العباده وسنه العاده
من المقطوع به ان هناك أفعالاً للنبي صلى الله عليه وسلم كانت تصدر منه تقرباً الى الله بقصد العباده فهذا بلا شك من سنن العبادة
ويقابله قسم آخر أيضاً من المقطوع به أن النبي صلى الله عليه وسلم تصدر من افعالاً اقل ما نقول ليس بحكم العبادة وانما بحكم العادة او بحكم امر يعود الى رغبه الانسان التي لا علاقة لها بالعباده

هذا القسم منه ما هو واضح انه ليس له علاقه بالعباده فيكون من قسم العاده
وبين القسمين امور مشتبهات
فاذا نظر اليها من زاوية معينه قد يميل الانسان الى الحاقها بالعباده واذا نظر اليها من زاويه اخرى الحقها بقسم العاده وبحسْب طالب العلم ان يقف عنده
مثال:
كان لرسول الله صلى الله عليه وسلم نعلان لهما قبالان
فلا يبدو لطالب العلم ان كون النعل له قبال واحد هو خلاف السنه والسنه ان يكون له قبالان فلا يبدو ان هذه لها علاقة بالعباده وانما هي عادة عربيه كانوا يلبسون هذا النوع من النعال ولا يلبسون احذيه كأحذيه هذا الزمان

وكي نلحق الامور المشتبهات بالعاده او بالعباده هذا يحتاج الى علم.
ونجد مثلا ان بعض العلماء اتفقوا على امور انها من سنن العادة ولكن اختلفوا في مفردات منها هل هي من سنن العادة او العباده
مثلاً:
فيما يتعلق بالحج:
جاء ان النبي صلى الله عليه وسلم نزل في البطحاء فقال أحد الصحابه ليس التحصيب بالسنه * وانما اتفق ان النبي صلى الله عليه وسلم نصبت له الخيمه هناك فنزل بعض الناس من العلماء يظنون ان النزول هناك بالطحاء بالحصباء هو تمام مناسك الحج
فهنا قد يقع خلاف لان المسأله تحتاج الى شيء واضح جداً لنلحقها بالعاده او بالعباده

والآن بعض الامثله الواقعيه:
تقصير الثوب هل هو عاده ام عباده؟
فلو نظرنا الى فعل الرسول منفصلاً عن بعض اقواله لربما ترددنا في الحاق هذه السنه العمليه بالعاده او بالعباده
ولكن لما جاءت احاديث من قوله عليه السلام منها حديث

لا تسبن أحدا و لا تحقرن شيئا من المعروف و أن تكلم أخاك و أنت منبسط إليه وجهك إن ذلك من المعروف ، و ارفع إزارك إلى نصف الساق ، فإن أبيت فإلى الكعبين و إياك و إسبال الإزار فإنها من المخيلة و إن الله لا يحب المخيلة و إن امرؤ شتمك و عيرك بما يعلم فيك فلا تعيره بما تعلم فيه ، فإنما وبال ذلك عليه.
وايضاً:
الإزار إلى نصف الساق : فلما رأى شدة ذلك على المسلمين ، قال : إلى الكعبين لا خير فيما أسفل من ذلك.
فهذه الاحاديث ترفع التردد في الحاقها باي القسمين وتؤكد انها سنة تعبديه يقابل هذا سنه ثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم وهو انه كان له شعر طويل تارة يبلغ شحمة الاذنين وتاره طال فبلغ رؤوس المنكبين بل- وكما اسلف- ثبت ان الرسول صلى الله عليه واله وسلم لما فتح مكه ثبت انه كان له اربع ضفائر
هل هذا الاطاله للشعر -اولاً- ثم تضفيرها وجعلها ضفائر سنه عباده ام سنه عاده ؟
الجواب:
بالنسبه لي- ولا داعي هنا للتردد-: هذه سنه عاده.
لماذا ؟
لأن النبي صلى الله عليه وسلم ليس هو الذي سن هذه السنه وانما كانت موجوده قبل الرسول صلى الله عليه وسلم فكانت من عادة العرب كانوا يربون شعورهم.
والشباب في بعض البوادي منهم حتى اليوم يضفرون شعرهم.
ليس هناك ما يضطرنا ان لا نعتبر هذه السنه سنه عاده بخلاف سنه اخرى مثلاً وهي ان الرسول صلى الله عليه وسلم كان يلبس البياض هل هذه عاده ام عباده لبس البياض لو لم يرد مثل قوله عليه السلام: (خير ثيابكم البياض فالبسوها احيائكم وكفنوا بها موتاكم ): لقلنا: هذا ذوق الرسول كان يحب البياض كما يحب العسل مثلاً ولا يحب لحم الضب.. هذا ذوق .
لكن لما جاء قوله صلى الله عليه وسلم:( خير ثيابكم البياض) ثم لما جاء امره امر استحباب :(البسوه احياءكم وكفنوا فيها موتاكم): خرجت هذه السنه عن كونها سنه عاده ودخلت الى سنه العباده
وبهذا المعيار وبهذا الميزان يجب ان نقيس افعال الرسول صلى الله عليه وسلم
فما سنه هو ابتداءً ولم يكن هناك قرينه تجعلنا نؤمن بأنها سنه عاده فهي سنه عباده
اما ما فعله عليه السلام انسجاماً منه مع العادات العربيه فهذه تبقى عاده لا بأس من فعلها ولا بأس من تركها
وما فعله عليه الصلاة والسلام من ذوقه فهذه ايضاً ليس لها علاقه بالامور التعبديه .....

إلى أن قال-رحمه الله-:


على نحو هذا يجب ان ننظر الى افعال الرسول صلى الله عليه وسلم وغفله الناس وطلاب العلم خاصة في هذا الزمان عن هذا التفصيل وقعوا في شيء من الغلو .....

....ولذلك المسأله هذه التفريق بين سنه العباده فنقتدي بالرسول صلى الله عليه وسلم فيها وبين سنه العاده فنحن مخيرون ولا نقصد بها التقرب الى الله كتطويل الشعر
وسنه العباده لا تقبل الزياده يقول صلى الله عليه وسلم كل بدعه ضلاله وكل ضلاله في النار
سنه العاده تقبل الزياده وتقبل النقص وتقبل كل شيء لانها عاده لا يوجد في تعبد.....).
  #9  
قديم 01-03-2012, 02:10 PM
علي بن حسن الحلبي علي بن حسن الحلبي غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 2,676
افتراضي

اقتباس:
18) فضيلة الشيخ هل كتاب مدارج السالكين لابن القيم قمتم بتحقيقه من قبل ولكنه لم يطبع ؟
18-
الحقيقة أني لم أتمه ؛ بسبب بعض الظروف الخاصة...
والله المستعان...
  #10  
قديم 01-04-2012, 07:36 PM
علي بن حسن الحلبي علي بن حسن الحلبي غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 2,676
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر بن عبد الهادي الكرخي مشاهدة المشاركة
21) شيخَنا:
رجلٌ مجنب ولا يستطيع الغسل لعارض في جسمه، ولكنه يستطيع الوضوء؛ فماذا عليه إن أدركه وقت الصلاة وهو على هذا الحال؟ وماذا عليه إن استمر على هذا الحال ليومٍ أو أكثر؟
21-
سئل الشيخ ابن عثيمين -رحمه الله-:
من تيمم خشية البرد عن غسل واجب، في البر، فهل يلزمه أن يتوضأ عملاً بقوله -تعالى-: }فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ{. وكونه أحد الطهارتين؟ فأجاب: لا يلزمه؛ لأن الصلاة صحت بدونه، فلم يكن له فائدة.
لكن إن أراد النوم أو الأكل شرع له أن يتوضأ حينئذ .
كذا في " ثمرات التدوين من مسائل ابن عثيمين"(1/21).
موضوع مغلق

الكلمات الدلالية (Tags)
فتاوى ، الشيخ علي الحلبي

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:42 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.