أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
51521 60665

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > منبر القرآن وعلومه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-30-2009, 07:30 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 6,695
Exclamation قصة المقرئ الذي تنصَّر، نعوذ بالله من الانتكاس !!!

إخواني

كان أكثر دعاء النبي صلى الله عليه وسلّم :"يا مقلِّب القلوب ثَبِّت قلبي على دينك ".
وقال النبي صلى الله عليه وسلّم :"القلوب بين أصبعين من أصابع الرحمن، يقلّبها كيف يشاء ".

فاسألوا الله الثبات، وهاكم قصة مقرئ للقرآن انتكس وتَنَصََّر - والعياذ بالله - ،
فيها العديد من العبر،
منها عبرة بتصحيح النيّة في طلب العلم،وقد ذكر نبينا صلى الله عليه وسلّم أن مِن أول ثلاثة تُسَعَّر بهم النار، قارئ تعلَّم القرآن ليُقال عنه قارئ،
ومنها عبرة لمن يقيم في بلاد الكفار،وقد تبرَّأ النبي صلى الله عليه وسلّم ممن يقيم بين المشركين،
ومنها عبرة لمن اغتَرَّ بعمله، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلّم :" إنّما الأعمال بالخواتيم ".
ومنها الحذر من فتنة النساء، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلّم : " ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء " .
وعبر، وعبر، وعبر .....

ذكر الحافظ الذهبي في سير أعلام النبلاء (20/69 ) مقرئاً سافر إلى بلاد الكفار لقضاء مهمة، فانسلخ من دينه وتنصَّر وبقي هناك، ثم قال الذهبي :
قال ابن النجار: سمعتُ عبد الوهاب بن أحمد المقرئ يقول : كان ابن السّقّاء مُقرِئاً مُجوَّداً، حدّثني من رآه بالقسطنطينية مريضاً على دَكَّة،
فسألته : هل القرآن باقٍ على حِفظك ؟
قال : ما أذكر منه إلاّ آيةً واحدةً : ( رُبَما يَوَدُّ الذين كفروا لو كانوا مُسلمين ) (الحِجر، 3)، والباقي نسيته !!! اهـ .

وأورد قصة ابن السقاء المقرئ اليافعيُّ في مرآة الجنان ( 3/ 265-266 )، ثم قال :

وقد ذكرتُ في بعض كتبي عمّا نُقِل في مناقب الشيخ القطب الربّاني أستاذ الأكابر محمد محي الدين عبد القادر الجيلاني قدّس الله تعالى سرّه قضية ابن السقاء المذكور وكفره أنه كان بسبب إساءته على رجل من الأولياء يُقال له الغوث ( !!! ) ، وأنه خرج رسولاً للخليفة إلى ملك الروم فافتُتِن بابنة الملك، فطلب زواجها، فامتنعوا من ذلك إلاّ بكفره ، فكفر . اهـ .

وقد ذكر الذهبيُّ قصةَ إساءته في سير أعلام النبلاء ( 20/ 67 ) .
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 02-08-2009, 11:07 PM
عزمي الجوابرة عزمي الجوابرة غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: الاردن
المشاركات: 186
افتراضي الاقطاب والابدال والاغواث في السلفية!!

نسأل الله الثبات. ويا حبذا لو نبه على ان الغوث والقطب ليس من الدين .وأنه لايعلم الغيب الا الله ومن هو الولي الحقيقي
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 02-09-2009, 01:42 PM
محمد عبدالله الحاج حسين محمد عبدالله الحاج حسين غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 21
افتراضي

بارك الله فيك، أسأل الله العلي القدير الثبات لنا ولكم على دين الإسلام وعلى هدي الحبيب عليه الصلاة والسلام،.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 02-09-2009, 07:33 PM
طارق بن عبد الله طارق بن عبد الله غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 122
افتراضي

نسأل الله الثبات
__________________
(فلا تعجب من كثرة أدلة الحق وخفاء ذلك على كثيرين فإن دلائل الحق كثيرة والله يهدي من يشاء إلى صراط مستقيم وقل لهذه العقول التي خالفت الرسول في مثل هذه الأصول: كادها باريها واتل قوله تعالى: {وجعلنا لهم سمعا وأبصارا وأفئدة فما أغنى عنهم سمعهم ولا أبصارهم ولا أفئدتهم من شيء إذ كانوا يجحدون بآيات الله وحاق بهم ما كانوا به يستهزئون} [الأحقاف: 26])

درء تعارض العقل والنقل 7/84
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 02-10-2009, 11:14 AM
أحمد جمال أبوسيف أحمد جمال أبوسيف غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: الأردن
المشاركات: 1,209
افتراضي

نعوذ بالله من الحور بعد الكور ونسأله الثبات على الإسلام والوفاة على الإيمان ورضى الرحمن
__________________
{من خاصم في باطل وهو يعلم لم يزل في سخط الله حتى ينزع}
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 02-20-2009, 06:53 AM
عماد الجنابي عماد الجنابي غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: العراق /بغداد
المشاركات: 74
Thumbs up

أسأل الله العلي القدير الثبات لنا ولكم على دين الإسلام
اللهم يامقلب القلوب ثبت قلوبنا على طاعتك
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 02-20-2009, 10:01 PM
فاخر فخري محمود الجيزاوي فاخر فخري محمود الجيزاوي غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
الدولة: الاردن
المشاركات: 61
افتراضي وهذا هو شان المبتدعون يتقلبوون

نسال الله العفو واعافية نسأل الله الثبات على المنهج الصحيح
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 04-20-2010, 10:07 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 6,695
افتراضي


نسأل الله الثبات حتى الممات ،
من أعجب ما علمتُ به منذ أيام،
أن أحد " المغنّين" كان في الماضي مدرِّساً للقرآن،
ومغنٍّ آخر كان مؤذِّناً في مسجد،
نعوذُ باللهِ من الانتكاس!!!
__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 05-16-2010, 03:54 PM
أبو آلاء السلفي أبو آلاء السلفي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 333
افتراضي

نسأل الله الثبات حتى الممات
و أنا قرأتها في كتاب ( من كل سورة فائدة ) للشيخ عبد المالك رمضاني حفظه الله
__________________
وكذالك جعلناكم أمة وسطا لتكونوا شهداء على الناس ويكون الرسول عليكم شهيدا




أتبني بناء الخالدين وانما ...بقاؤك فيها لو عقلت قليل

لقد كان في ظل الأراك مقيل...لمن كل يوم يقتفيه رحيل
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 03-18-2014, 08:29 AM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 6,695
افتراضي


قصة أخرى وقعت في القرن الأول !!!


قال إسماعيل بن القاسم القالي (ت 356 هـ) في ذيل الأمالي والنوادر :

قال إسماعيل بن أبي حكيم : بعثني عمر بن عبد العزيز رحمه الله في الفداء حين ولِّي، فبينا أنا أجول في القسطنطينية، إذ سمعتُ صوتاً يتغنّى :

أرقتُ وبان عني من يلوم .................... ولكن لم أنم أنا والهموم

قال : فسألته حين دخلتُ عليه وقلتُ : من أنت ؟
قال : أنا الوابصي الذي أُخِذتُ فعُذِّبتُ فجزعتُ فدخلتُ في دينهم !
فقلتُ : إن أمير المؤمنين بعثني في الفداء، وأنت والله أحبّ مَن أفديه إليّ إن لم تكن بطنتَ في الكفر !
قال : والله لقد بطنتُ في الكفر !
فقلتُ له : أنشدك الله .
قال : أَأُسلِمُ وهذان ابناي ! وإذا دخلتُ المدينة قال أحدهم يا نصراني ! وقيل لولديّ وأمهم كذلك ؟ لا والله لا أفعل !
فقلتُ له : لقد كنتَ قارئاً للقرآن !
قال : والله لقد كنتُ من أقرإ الناس .
فقلتُ : ما بقي معك من القرآن؟
قال : لا شيء غير هذه الآية : رُبما يودّ الذين كفروا لو كانوا مسلمين !
فعلمتُ أن الشقاوة غلبت عليه .
================

( نقلته من "صيد الكتب" لمحمد خير يوسف (ط . دار ابن حزم )

__________________
.

((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:06 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.