أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
23525 46338

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > المنبر الإسلامي العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-05-2013, 07:09 PM
أبو زيد العتيبي أبو زيد العتيبي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 1,568
افتراضي فائدة الأسبوع (المجموعة الثالثة) سنة :( 1435) .


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه .

أما بعد :

فهذه المجموعة عبارة عن فوائد مختصرة على شكل مطويات صغيرة سميتها (فائدة الأسبوع) .

تتناول مسائل من العقيدة والفقه والسنة والسلوك والآداب تسهم في نشر العلم الشرعي بين الناس، وتصحيح المفاهيم .

وتوزع على المصلين في الجمعة وغيرها ، ويستطيع أهل المسجد نسخها ونشرها، وبذلك يكون للمساجد دور في نشر العلم وتعليم الناس .


فهناك الكثير من الأئمة والخطباء - مع الأسف الشديد - لا يهتمون بشأن الدعوة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، فلا يعظون الناس ولا يعقدون الدروس النافعة لا للعامة ولا للخاصة .

فلعل في نشر هذه المطوية وتوزيعها على الناس مشاركة في الدعوة إلى الله التي باتت من الفروض اللازمة على كل الأمة .

وقد كتب الله لها قبولاً : { وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ } فقد بلغ عدد ما يُنسخ منها حسب ما نعلم – فقط – أكثر من ثلاث آلاف نسخة في كل أسبوع والفضل لله وحده .

وتم منها مجموعتان ، ونسأل الله الدوام وهي على قاعدة: (قليل دائم خير من كثير منقطع) .

والغاية من نشرها هنا تفعيل دور بعض الأئمة والخطباء وتنشيطهم في دعوتهم إلى الله – تعالى – وتسهيل الأمر لهم بتوفير المادة الدعوية .

ونضع بين يديك المجموعة الثالثة وهي عبارة عن فوائد سنة : (1435هـ) التي نحن في مطلعها ونسأل الله التمام ، وتكون المجموعة تحت عنوان : فائدة الأسبوع (المجموعة الثالثة) سنة : (1435هـ) .

ومما لا شك فيه أن كل عمل بشري فهو عرضة للأخطاء، وخاصة ما كان من مزجي البضاعة مثلي، فارجوا من الكرام أن لا يبخلوا علينا بتنبيه أو استدراك أو توجيه أو تصحيح .

والحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده

والله من وراء القصد


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-05-2013, 07:21 PM
أبو زيد العتيبي أبو زيد العتيبي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 1,568
افتراضي


التوبة النصوح ( 80 )

http://www.islamdeeny.com/books-455.htm

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ

بسم الله الرحمن الرحيم

قال العلامة ابن رجب الحنبلي – رحمه الله -:

" يتعين افتتاح العام بتوبة نصوح تمحو ما سلف من الذنوب السالفة في الأيام الخالية :

قطعت شهور العام لهوا و غفلة *** و لم تحترم فيما أتيت المحرما

فلا رجباً وافيت فيه بحقه *** و لا صمت شهر الصوم صوماً متمماً

و لا في ليالي عشر ذي الحجة الذي *** مضى كنت قواماً و لا كنت محرماً

فهل لك أن تمحو الذنوب بعبرة *** و تبكي عليها حسرة و تندما

و تستقبل العام الجديد بتوبة *** لعلك أن تمحو بها ما تقدما

قال – تعالى - :{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا تُوبُوا إِلَى اللَّهِ تَوْبَةً نَصُوحاً عَسَى رَبُّكُمْ أَنْ يُكَفِّرَ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيُدْخِلَكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ يَوْمَ لا يُخْزِي اللَّهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَى بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ } [التحريم: 8] .

قال ابن كثير – رحمه الله - : " قال العلماء : التوبة النصوح هو أن يُقلعَ عن الذنب في الحاضر ، ويندمَ على ما سلف منه في الماضي ، ويعزِم على ألا يفعل في المستقبل. ثم إن كان الحق لآدمي ردّه إليه بطريقه " ( التفسير :8/169) .

قال السعدي – رحمه الله - : " قد أمر الله بالتوبة النصوح في هذه الآية، ووعد عليها بتكفير السيئات، ودخول الجنات، والفوز والفلاح، حين يسعى المؤمنون يوم القيامة بنور إيمانهم ، ويمشون بضيائه ، ويتمتعون بروحه وراحته ، ويشفقون إذا طفئت الأنوار ، التي لا تعطى المنافقين ، ويسألون الله أن يتمم لهم نورهم فيستجيب الله دعوتــــــهم ، ويوصلهم ما معهم من النور واليقين ، إلى جنات النعيم ، وجوار الرب الكريم ، وكل هذا من آثار التوبة النصوح.

والمراد بها : التوبة العامة الشاملة للذنوب كلها ، التي عقدها العبد لله ، لا يريد بها إلا وجهه والقرب منه ، ويستمر عليها في جميع أحواله " ( التفسير ص/ 874 ) .

قال عليه الصلاة والسلام: " أفضل الصلاة بعد المكتوبة الصلاة في جوف الليل و أفضل الصيام بعد شهر رمضان شهر الله المحرم " (رواه مسلم).

شهر الحرام مبارك ميمون ... و الصوم فيه مضاعف مسنون
وثواب صائمه لوجه إلهه ... في الخلد عند مليكه مخزون


قال بعضهم : إنما هو غداء و عشاء فإن أخرت غداءك إلى عشائك أمسيت و قد كتبت في ديوان الصائمين .


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11-06-2013, 07:34 AM
صلاح الدين الكردي صلاح الدين الكردي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: كردستان العراق
المشاركات: 749
افتراضي

جزاك الله خيراً شيخنا (أبا زيد) وحفظك من كل مكروه
اللهم تب علينا إنك أنت التواب الرحيم
__________________
عَنْ أَبِي أُمَامَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «أَنَا زَعِيمٌ بِبَيْتٍ فِي رَبَضِ الْجَنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ الْمِرَاءَ وَإِنْ كَانَ مُحِقًّا، وَبِبَيْتٍ فِي وَسَطِ الْجَنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ الْكَذِبَ وَإِنْ كَانَ مَازِحًا ، وَبِبَيْتٍ فِي أَعْلَى الْجَنَّةِ لِمَنْ حَسَّنَ خُلُقَهُ»
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 11-08-2013, 05:53 AM
أبو زيد العتيبي أبو زيد العتيبي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 1,568
افتراضي


وجزاك الله مثله أخي الحبيب
صلاح الدين الكردي
وحفظ لك دينك وقلبك وسمعك وبصرك بما يحفظ به عباده الصالحين
وزادك علما وعملا ودعوة
ووفقك لكل خير وصرف عنك كل شر



رد مع اقتباس
  #5  
قديم 11-12-2013, 01:28 PM
أبو زيد العتيبي أبو زيد العتيبي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 1,568
افتراضي


مدخل الشرك على القلوب ( 81 ) .

http://www.islamdeeny.com/books-456.htm


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــ

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان مدخل الشرك على القلوب

إن الشبهة العظيمة التي عمت كل من تعلق بغير الله ، وصرفت له العبادة هو قياسهم الفاسد لرب العالمين على ما يشاهدونه من ملوك الدنيا أجمعين .

فإنهم رأوا أن كل ملك من ملوك الأرض له خواص أقرب إليه من غيرهم يلجأ إليهم الرعية ليكونوا لهم باباً منه ترفع الحاجات فينالون بهم بغيتهم وتسد بهم حاجتهم ، ولهذا صار هؤلاء الوسطاء والشفعاء موضع محبة ورغبة ورهبة .

وكذلك الحال عند الواقع في الشرك ، كما قال – تعالى – عنهم -: {مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَى} [الزمر:3] .

قال ابن القيم – رحمه الله - : " والذي في قلوب هؤلاء المشركين وسلفهم :
أن آلهتهم تشفع لهم عند الله وهذا ( عين الشرك ) .
وقد أنكر الله عليهم ذلك في كتابه وأبطله وأخبر أن الشفاعة كلها له
وأنه لا يشفع عنده أحد إلا لمن أذن الله أن يشفع فيه
ورضي قوله وعمله
وهم أهل التوحيد الذين لم يتخذوا من دون الله شفعاء
فإنه سبحانه يأذن لمن شاء في الشفاعة لهم حيث لم يتخذهم شفعاء من دونه فيكون أسعد الناس بشفاعة من يأذن الله له : صاحب التوحيد الذي لم يتخذ شفيعا من دون الله ربه ومولاه و الشفاعة التي أثبتها الله ورسوله : هي الشفاعة الصادرة عن إذنه لمن وحده والتي نفاها الله : هي الشفاعة الشركية التي في قلوب المشركين المتخذين من دون الله شفعاء فيعاملون بنقيض قصدهم من شفعائهم ويفوز بها الموحدون
" ( مدارج السالكين : 1/340 ) .

قاعدتان مهمتان في قطع تعلق القلوب بالشرك .

القاعدة الأولى / مراتب التعلق بغير الله – تعالى – أربع .

قال – تعالى - : {قُلِ ادْعُوا الَّذِينَ زَعَمْتُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ لا يَمْلِكُونَ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَلا فِي الْأَرْضِ وَمَا لَهُمْ فِيهِمَا مِنْ شِرْكٍ وَمَا لَهُ مِنْهُمْ مِنْ ظَهِيرٍ وَلا تَنْفَعُ الشَّفَاعَةُ عِنْدَهُ إِلَّا لِمَنْ أَذِنَ لَهُ} [سبأ:22-23] .

قال ابن القيم – رحمه الله - : " فالمشرك إنما يتخذ معبوده لما يعتقد أنه يحصل له به من النفع ، والنفع لا يكون إلا ممن فيه خصلة من هذه الأربع :
إما مالك لما يريده عابده منه ،
فإن لم يكن مالكا كان شريكاً للمالك ،
فإن لم يكن شريكاً له كان معيناً له وظهيراً ،
فإن لم يكن معيناً ولا ظهيراً كان شفيعاً عنده .

فنفى سبحانه المراتب الأربع نفياً مترتباً متنقلاً من الأعلى إلى ما دونه فنفى الملك والشركة والمظاهرة والشفاعة التي يظنها المشرك وأثبت شفاعة لا نصيب فيها لمشرك وهي الشفاعة بإذنه فكفى بهذه الآية نوراً وبرهاناً ونجاةً وتجريداً للتوحيد وقطعاً لأصول الشرك ومواداه لمن عقلها
" ( مدارج السالكين : 1/343) .

القاعدة الثانية / أصول الشفاعة الشرعية ثلاثة آيات .

1) {مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِه}[البقرة : 255].

2) {وَلا يَشْفَعُونَ إِلَّا لِمَنِ ارْتَضَى}[الأنبياء : 28] .

3) { وَرَضِيتُ لَكُمُ الْأِسْلامَ دِيناً}[المائدة : 3] .

قال ابن القيم – رحمه الله - : " فهذه ثلاثة أصول تقطع شجرة الشرك من قلب من وعاها وعقلها :
( لا شفاعة إلا بإذنه ) ،
(ولا يأذن إلا لمن رضي قوله وعمله ) ،
( ولا يرضى من القول والعمل إلا توحيده واتباع رسوله )
"
( مدارج السالكين : 1/ 341 ) .

ـــــــــــــــــــــــــ

حكمة

العلم نقطة كثرها الجاهلون


رد مع اقتباس
  #6  
قديم 11-17-2013, 02:08 AM
صلاح الدين الكردي صلاح الدين الكردي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: كردستان العراق
المشاركات: 749
افتراضي

جزاك الله خيراً شيخنا (أبا زيد) وبارك فيك ورزقك الحسنى وزيادة
اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك ويا مصرف القلوب صرف قلوبنا على طاعتك وتوحيدك
__________________
عَنْ أَبِي أُمَامَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «أَنَا زَعِيمٌ بِبَيْتٍ فِي رَبَضِ الْجَنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ الْمِرَاءَ وَإِنْ كَانَ مُحِقًّا، وَبِبَيْتٍ فِي وَسَطِ الْجَنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ الْكَذِبَ وَإِنْ كَانَ مَازِحًا ، وَبِبَيْتٍ فِي أَعْلَى الْجَنَّةِ لِمَنْ حَسَّنَ خُلُقَهُ»
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 11-17-2013, 08:55 PM
أبو زيد العتيبي أبو زيد العتيبي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 1,568
افتراضي


آمين
وجزاك الله مثله
أخي الحبيب صلاح الدين


رد مع اقتباس
  #8  
قديم 11-19-2013, 06:49 PM
أبو زيد العتيبي أبو زيد العتيبي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 1,568
افتراضي


وجوب تأديب وتعليم الأولاد ( 82 )

http://www.islamdeeny.com/books-458.htm

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــ

بسم الله الرحمن الرحيم

قال الله - تعالى - : {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَاراً وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ } [التحريم : 6 ] .

قال علي - رضي الله عنه - : " علموهم وأدبوهم " . وقال الحسن : " مروهم بطاعة الله وعلموهم الخير " .

وفي المسند وسنن أبي داود من حديث عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال : قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم - : " مروا أبناءكم بالصلاة لسبع واضربوهم عليها لعشر وفرقوا بينهم في المضاجع "

ففي هذا الحديث ثلاثة آداب : أمرهم بها ، وضربهم عليها ، والتفريق بينهم في المضاجع .

قال سفيان الثوري : " ينبغي للرجل أن يكره ولده على طلب الحديث فإنه مسؤول عنه ، وقال إن هذا الحديث عز من أراد به الدنيا وجدها ، ومن أراد به الآخرة وجدها " .

وقال عبد الله بن عمر – رضي الله عنهما - : " أدِّب ابنك فإنك مسؤول عنه ، ماذا أدبته ؟ وماذا علمته ؟ وهو مسؤول عن برك وطواعيته لك "

وقال سعيد بن منصور حدثنا حزم قال : سمعت الحسن - وسأله كثير ابن زياد عن قوله - تعالى - : { رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ} [الفرقان : 74 ] . فقال : يا أبا سعيد ما هذه القرة الأعين أفي الدنيا أم في الآخرة ؟ قال : " لا بل والله في الدنيا قال : وما هي . قال : " والله أن يُرِي اللهُ العبدَ من زوجته ، من أخيه ، من حميمه طاعة الله ، لا والله ما شيء أحب إلى المرء المسلم من أن يرى ولداً أو والداً أو حميماً أو أخاً مطيعاً لله - عز و جل - .

وقد روى البخاري في صحيحه من حديث نافع عن ابن عمر قال قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم - : " كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته ، فالأمير راع على الناس وهو مسؤول عن رعيته ، والرجل راع على أهل بيته ، وامرأة الرجل راعية على بيت بعلها وولده وهي مسؤولة عنهم ، وعبد الرجل راع على مال سيده وهو مسؤول عنه . ألا فكلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته " .

ومن حسن تربيتهم العدل بينهم ، ففي السنن ومسند أحمد وصحيح ابن حبان من حديث النعمان بن بشير قال قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم - : " اعدلوا بين أبنائكم ، اعدلوا بين أبنائكم " (صحيح).

عن أنس أن رجلاً كان جالساً مع النبي – صلى الله عليه وسلم - فجاء بني له فقبله وأجلسه في حجره ثم جاءت بنية فأخذها فأجلسها إلى جنبه فقال النبي – صلى الله عليه وسلم - : " فما عدلت بينهما " (الصحيحة : 3098) .

وكان السلف يستحبون أن يعدلوا بين الأولاد في القبلة ، وقال بعض أهل العلم إن الله - سبحانه - يسأل الوالد عن ولده يوم القيامة قبل أن يسأل الولد عن والده فإنه كما أن للأب على ابنه حقاً فللابن على أبيه حق .

فمن أهمل تعليم ولده ما ينفعه وتركه سدى فقد أساء إليه غاية الإساءة . وأكثر الأولاد إنما جاء فسادهم من قبل الآباء وإهمالهم لهم وترك تعليمهم فرائض الدين وسننه فأضاعوهم صغاراً فلم ينتفعوا بأنفسهم ولم ينفعوا آباءهم كباراً .

كما عاتب بعضهم ولده على العقوق ، فقال : " يا أبت إنك عققتني صغيراً فعققتك كبيراً وأضعتني وليداً فأضعتك شيخاً " .

( بتصرف من تحفة المودود لابن القيم ) .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــ

حكمة


خير الناس من كف فكه وفك كفه




رد مع اقتباس
  #9  
قديم 11-20-2013, 01:23 AM
صلاح الدين الكردي صلاح الدين الكردي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
الدولة: كردستان العراق
المشاركات: 749
افتراضي

جزاك الله خيراً شيخنا (أبا زيد) وبارك فيك وجعلها في ميزان حسناتك يوم لا ينفع فيه مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم
وجعلنا الله ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه
__________________
عَنْ أَبِي أُمَامَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «أَنَا زَعِيمٌ بِبَيْتٍ فِي رَبَضِ الْجَنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ الْمِرَاءَ وَإِنْ كَانَ مُحِقًّا، وَبِبَيْتٍ فِي وَسَطِ الْجَنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ الْكَذِبَ وَإِنْ كَانَ مَازِحًا ، وَبِبَيْتٍ فِي أَعْلَى الْجَنَّةِ لِمَنْ حَسَّنَ خُلُقَهُ»
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 11-21-2013, 08:49 AM
أبو زيد العتيبي أبو زيد العتيبي غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 1,568
افتراضي


آمين
وجزاك الله مثله
أيها الحبيب ( صلاح الدين الكردي ) .
فالدال على الخير كفاعله ولك من ذلك أهناه وأصفاه
وزادك ربي من فضله


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:28 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.