أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
24837 2905

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > منبر الحديث وعلومه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-31-2018, 12:42 AM
د. عماد البعقوبي د. عماد البعقوبي غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Nov 2014
الدولة: العراق
المشاركات: 42
افتراضي السنة أذانان في الفجر

بسم الله الرحمن الرحيم
السنَّة في أذان الفجر أذانان وليس أذان واحد – جامع – قرية – الجمعة الثالثة - رمضان – 1423 . عماد بن خليفة الدايني البعقوبي


الخطبة الثانية:
الحمد لله الذي هدانا للإسلام والسنة، وأنعم علينا بالمنهج القويم والسراط المستقيم المنهج السلفي العظيم، و الصلاة و السلام على أشرف الأنبياء و المرسلين ، نبين محمد و على آله و صحبه أجمعين و بعد:
فإن نعم الله علينا عظيمة و آلاءه جسيمة وأعظم النعم وأجلها منزلة نعمة الإسلام والثبات على السنَّة التي منَّ الله بها علينا بها وجعلنا ممَّن خصه بالهداية لها.
واعلموا عباد الله أنَّ السنَّة في الأذان أن ينادى بألفاظ الأذان المشروعة عند دخول وقت الصلاة إلا الأذان للفجر فإنَّه يؤذَّن لها أذانان يكون الأوَّل قبل دخول وقتها لما جاء في الصحيحين من حديث سَالِمِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ، عَنْ أَبِيهِ، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: (( إِنَّ بِلاَلًا يُؤَذِّنُ بِلَيْلٍ، فَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يُنَادِيَ ابْنُ أُمِّ مَكْتُومٍ ))، ثُمَّ قَالَ: وَكَانَ رَجُلًا أَعْمَى، لاَ يُنَادِي حَتَّى يُقَالَ لَهُ: أَصْبَحْتَ أَصْبَحْتَ (1).
وما جاء في صحيح مسلم من حديث سَمُرَةَ بْنَ جُنْدُبٍ، يَقُولُ: سَمِعْتُ مُحَمَّدًا صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: (( لَا يَغُرَّنَّ أَحَدَكُمْ نِدَاءُ بِلَالٍ مِنَ السَّحُورِ، وَلَا هَذَا الْبَيَاضُ حَتَّى يَسْتَطِيرَ )) (2). قوله: حتى يستطير: أي ينتشر ضوءه ويعترض في الأفق
وهو في الصحيحين من حديث عبد الله بنِ مَسْعُودٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (( لَا يَمْنَعَنَّ أَحَدًا مِنْكُمْ أَذَانُ بِلَالٍ - أَوْ قَالَ نِدَاءُ بِلَالٍ - مِنْ سُحُورِهِ، فَإِنَّهُ يُؤَذِّنُ - أَوْ قَالَ يُنَادِي - بِلَيْلٍ، لِيَرْجِعَ قَائِمَكُمْ وَيُوقِظَ نَائِمَكُمْ» وَقَالَ: «لَيْسَ أَنْ يَقُولَ هَكَذَا وَهَكَذَا - وَصَوَّبَ يَدَهُ وَرَفَعَهَا - حَتَّى يَقُولَ هَكَذَا )) - وَفَرَّجَ بَيْنَ إِصْبَعَيْهِ - (3).
من سحوره: ضبطناه بفتح السين وضمها فالمفتوح اسم للمأكول والمضموم اسم للفعل وكلاهما صحيح هنا.
ليرجع قائمكم: لفظة قائمكم منصوبة مفعول يرجع قال الله تعالى فإن رجعك الله ومعناه أنه إنما يؤذن بليل ليعلمكم بأن الفجر ليس ببعيد فيرد القائم المتهجد إلى راحته لينام غفوة ليصبح نشيطا أو يوتر إن لم يكن أوتر أو يتأهب للصبح إن احتاج إلى طهارة أخرى أو نحو ذلك من مصالحه المترتبة على علمه بقرب الصبح.
قال الإمام مالك رحمه الله: لم يزل الصبح ينادى لها قبل الفجر.
ولذلك سنؤذِّن أذانين للفجر بإذن الله من الآن فصاعدا، وسنخصِّص لكلِّ أذان مؤذِّنا، إحياء لهذه السنَّة التي هجرها الناس، والله الموفِّق والهادي والمعين.
والله تعالى أعلى وأعلم، اللهمّ وفقنا إلى ما تحب وترضى اللهم اعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك، اللهم اهدنا إلى ما اختلف فيه من الحقّ بإذنك، اللهمّ ثبِّتنا على الكتاب والسنة بفهم السلف الصالح، اللهم أحينا على ذلك وأمتنا عليه وابعثنا عليه ياربّ العالمين، ربنا آتنا في الدنيا حسنة ، وفي الآخرة حسنة ، وقنا عذاب النار ، اللهم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا ، وأصلح لنا آخرتنا التي إليها معادنا ، واجعل الحياة زيادة لنا من كل خير ، واجعل الموت راحة لنا من كل شر اللهم تب علينا يا أرحم الراحمين ، اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات وللمسلمين والمسلمات يوم يقوم الحساب، اللهم أعزَّ الإسلام والمسلمين، وأذل الشرك والمشركين والكفر والكافرين والظلم والظالمين، اللهم انصر بفضلك من نصر الدين واخذل بقدرتك من خذله يا رب العالمين، لا إله إلا أنت سبحانك إنا كنا ظالمين وصلى الله على سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعية ، وأقم الصلاة .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الهوامش:
(3) متَّفق عليه: صحيح البخاري: 1 / 127 ، رقم الحديث: 617 ، وصحيح مسلم: 2 / 768 ، رقم الحديث: 1092 .
(2) صحيح مسلم: 2 / 769 ، رقم الحديث: 1094 .
(1) متَّفق عليه: صحيح البخاري: 1 / 127 ، رقم الحديث: 621 ، وصحيح مسلم: 2 / 768 ، رقم الحديث: 1093 .
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
د. عماد بن خليفة البعقوبي

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:33 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.