أنت غير مسجل في المنتدى. للتسجيل الرجاء اضغط هنـا

             
23083 21336

العودة   {منتديات كل السلفيين} > المنابر العامة > استراحة المنتدى

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08-17-2016, 08:58 PM
ابوعبد المليك ابوعبد المليك غير متواجد حالياً
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 4,341
افتراضي جمهور الناس اليوم معارف ويندر فيهم صديق في الظاهر

قال ابن الجوزي – رحمه الله -:
«كان لنا أصدقاء، وإخوان، أعتد بهم، فرأيت منهم من الجفاء، وترك شروط الصداقة، والأخوَّة: عجائب.


فأخذت أعتب. ثم انتبهت لنفسي، فقُلت: وما ينفع العتاب؟! فإنهم إن صلحوا: فللعتاب، لا للصفاء.
فهممتُ بمقاطعتهم، ثم تفكرتُ فرأيتُ الناس بين معارف، وأصدقاء في الظاهر، وإخوة مباطنين


فقلتُ: لا تصلح مقاطعتهم، إنما ينبغي أن تنقلهم من "ديوان الأخوة" إلى "ديوان الصداقة الظاهرة"، فإن لم يصلحوا لها: نقلتَهم إلى "جملة المعارف"، وعاملتهم معاملة المعارف، ومن الغلط أن تعاتبهم.


فقد قال يحيى بن معاذ : "بئس الأخ أخ تحتاج أن تقول له اذكرني في دعائك".
وجمهور الناس اليوم معارف، ويندر فيهم صديق في الظاهر، فأما الأخوَّة والمصافاة: فذاك شيء نُسخ، فلا يُطمع فيه.



وما رأى الإنسان تصفو له أخوَّة من النسب، ولا ولده، ولا زوجته.
فدع الطمع في الصفا، وخذ عن الكل جانباً، وعاملهم معاملة الغرباء.

وإياك أن تنخدع بمن يظهر لك الود ؛ فإنه مع الزمان يبين لك الحال فيما أظهره ، وربما أظهر لك ذلك لسبب يناله منك .


وقد قال الفضيل بن عياض: "إذا أردت أن تصادق صديقاً : فأغضبه ، فإن رأيته كما ينبغي : فصادقه".


وهذا اليوم مخاطرة؛ لأنك إذا أغضبت أحداً : صار عدواً في الحال، والسبب في نسخ حكم الصفا: أن السلف كان همتهم الآخرة وحدها، فصَفَت نياتهم في الأخوة، والمخالطة ، فكانت دِيناً لا دنيا.
والآن: فقد استولى حب الدنيا على القلوب، فإن رأيت متملقاً في باب الدين: فاخبُرهُ: تَقْلَهُ – أي : إن اختبرته: تبين لك منه ما يبعدك عنه» .



«صيد الخاطر»«391»
__________________
أموت ويبقى ما كتبته ** فيا ليت من قرا دعاليا
عسى الإله أن يعفو عني ** ويغفر لي سوء فعاليا

قال ابن عون:
"ذكر الناس داء،وذكر الله دواء"

قال الإمام الذهبي:"إي والله،فالعجب منَّا ومن جهلنا كيف ندع الدواء ونقتحم الداءقال تعالى :
(الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب)
ولكن لا يتهيأ ذلك إلا بتوفيق الله ومن أدمن الدعاءولازم قَرْع الباب فتح له"

السير6 /369

قال العلامة السعدي:"وليحذرمن الاشتغال بالناس والتفتيش عن أحوالهم والعيب لهم
فإن ذلك إثم حاضر والمعصية من أهل العلم أعظم منها من غيرهم
ولأن غيرهم يقتدي بهم. ولأن الاشتغال بالناس يضيع المصالح النافعة
والوقت النفيس ويذهب بهجة العلم ونوره"

الفتاوى السعدية 461

https://twitter.com/mourad_22_
قناتي على اليوتيوب
https://www.youtube.com/channel/UCoNyEnUkCvtnk10j1ElI4Lg
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:27 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.